من الإلهام- فتنة

ينظر لي فأغازله بنظراتي،
وأغني له وكأني أحدّث نفسي:
“على شو بعدك بتحبو؟
على شو على شو! ” *

فأتعجب محدثة نفسي:
يا قلبي المغرم مالذي أوقعك يا قلبي،
مالذي سرق عقلك
أخبرني يا قلبي،

أجماله؟
أم كثر طيبته؟
أروحه التي أحيتك؟
أم كرمه؟

ما الذي فتنك؟
أيفتن رجل امرأة؟!
ألهذا يمشي الخيلاء أمام قلبي؟
لأنه يعلم أني مفتونة به!

فليعلم…

بل سأعترف له بنفسي، وليكن…
“خذ معك قلبي،
فما عاد يلزمني…
ألا تعلم حبيبي
أن الفتنة،
أشد من القتل؟!”

__________
*مقطع من أغنية: على شو- جوليا بطرس

اترك رد